بطلها ميسي !! أزمة هجومية في برشلونة قبل معركة الديربي sport

بطلها ميسي !! أزمة هجومية في برشلونة قبل معركة الديربي sport



تعرض إرنستو فالفيردي المدير الفني لفريق برشلونة لضربة خلال فترة التوقف الدولي من خلال إصابة نجم الفريق ليونيل ميسي مع منتخب بلاده الأرجنتين.

ضربة ميسي ليست الوحيدة التي تعرض لها المدير الفني للفريق الكتالوني قبل مباراة إسبانيول لكن بغياب الثنائي الهجومي الآخر لويس سواريز وعثمان ديمبيلي بسبب الإصابة.

– أزمة هجومية

مع وصول الدوري الإسباني للأسبوع الـ28 وابتعاد برشلونة بفارق عشر نقاط بصدارة الترتيب عن أتليتكو مدريد إلا أن فالفيردي ينظر للبطولة الأوروربية خلال هذه النسخة من أجل الظفر باللقب القاري بعد غياب عن التتويج.

البداية من ليونيل ميسي فموقف النجم الأرجنتيني من مباراة إسبانيول المقبلة والتي تعتبر مواجهة ديربي إقليم كتالونيا محل شك بسبب الإصابة.

صحيفة “آس” الإسبانية أكدت أن ميسي قد يكون متاحًا لمباراة السبت أمام إسبانيول بعدما استبعد من قائمة المنتخب الأرجنتيني خلال هذا الأسبوع.

ميسي والذي أصيب خلال مباراة منتخب بلاده أمام فنزويلا حصل على إذن بالعودة لبرشلونة لعدم تفاقم إصابته بعدما اشتكى بآلام في الحوض.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” والمقربة من النادي الكتالوني فإن ميسي سيحصل على راحة أسبوع قبل العودة للمرحلة الحاسمة من الموسم سواء على المستوى المحلي أو الأوروبي.

في المقابل، أصبح موقف الأوروجوياني لويس سواريز من المشاركة في مباراة إسبانيول صعبة بعد الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة ريال بيتيس الأخيرة والتي حسمها الفريق الكتالوني بنتيجة (4-1).

صحيفة ماركا كشفت أن سواريز والذي يعاني من إصابة في الكاحل الأيمن سيكون غائبًا عن الملاعب ما يقرب من 10 إلى 15 يومًا.

ويتمثل غياب الثنائي ميسي – سواريز ضربة مزدوجة لفالفيردي حيث يتصدر الأرجنتيني صدارة الدوري الإسباني خلال هذا الموسم بـ29 هدفًا بينما يأتي الأوروجوياني في الوصافة بـ18 هدفًا.

الضربة الثالثة عند فالفيردي والمتمثلة في غياب الفرنسي الشاب عثمان ديمبلي بسبب الإصابة التي تعرض لها في مباراة الإياب أمام ليون الفرنسي بدوري الأبطال.

ديمبلي وبحسب ما جاء في بيان برشلونة الرسمي فإنه سيغيب عن الملاعب ما يقرب من ثلاثة أسابيع ولكن سيكون احتمالية ظهور الفرنسي أمام مانشستر يونايتد في ذهاب ربع النهائي بدوري الأبطال كبيرة.

– الأوراق البديلة

صحيفة “ماركا” الإسبانية سلطت الضوء حول الأوراق البديلة حال غياب ميسي وسواريز حيث أشارت الصحيفة إلى أن فالفيردي ليس أمامه سوى الدفع بالبرازيلي مالكوم بجانب الغاني برينس بواتينج.

ويبحث مالكوم صاحب الـ22 عامًا عن فرصة إثبات الذات حيث لم يشارك سوى في 8 مباريات بالدوري لم ينجح في تسجيل أي هدف حتى الآن مكتفيًا بثلاثة أهداف بواقع هدفين بالكأس وهدف بدوري الأبطال، في المقابل لم يحصل بواتينج عن فرصة للمشاركة منذ انتقاله من ساسولو الإيطالي في يناير الماضي حيث لم يشارك سوى 60 دقيقة في الدوري و63 دقيقة بالكأس.
___
لا تنسي ان تفعل زر الجرس بعد الاشتراك لكي يصلك اشعار بكل فيديوهات القناة بدون ان ترهق نفسك في البحث عن الفيديوهات
(الجرس) بجوار زر الاشتراك في القناة
__
**تواصل معنا **↓

تويتر https://twitter.com/KoraPlus10
__

KooraPlus

تدوينات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Read also x